مفتي روسيا الاتحادية يعزي نظيره المصري في ضحايا حريق كنيسة السيفين

معبرا عن حزن الجانب الروسي ومتمنياً لذوي الضحايا وعائلاتهم الصبر والسلون وللمصابين الشفاء العاجل

 

حسناء رفعت – القاهرة:

بعث سماحة المفتي الشيخ راوي عين الدين ببرقية تعزية عبر فيها عن بالغ حزنه وصادق مواساته القلبية للحكومة المصرية والشعب المصري الصديق إثر الحادث الأليم جراء الحريق الذي شب في كنيسة غربي العاصمة القاهرة أثناء قداس صلوات الأحد، والذي أسفر عن وقوع 41 ضحية، متمنياً لذوي الضحايا وعائلاتهم الصبر والسلون وللمصابين الشفاء العاجل، وجاء في نص البرقية.

يعبر عن تعازيه

باسم الادارة الدينية لمسلمي روسيا الاتحادية ومجلس شورى المفتين لروسيا، وباسم مسلمي روسيا وباسمي شخصياً، نعبر عن بالغ حزننا وصادق مواساته القلبية للحكومة المصرية والشعب المصري الصديق إثر الحادث الأليم جراء الحريق الذي وقع في كنيسة غربي العاصمة القاهرة أثناء قداس صلوات الأحد، والذي أسفر عن وقوع 41 ضحية.

يتمنى للمصابين الشفاء

وإننا اذ نعبر عن تعاطفنا ومواساتنا القلبية لمن فقدوا ذويهم، نتصرع إلى الله أن يتغمد ضحايا الحادث الأليم بواسع رحمته ومغفرته، متمنين لذوي الضحايا وعائلاتهم الصبر والسلون، وللمصابين الشفاء العاجل، وأن يحفظ الله الشعب المصري العزيز من كلّ سوء ومكروه.

اقرأ أيضا..

المفكر الروسي ضمير محي الدين ووكيل الأزهر يشاركان افتتاح أكبر مسجد بآسيا الوسطى بالعاصمة الكازاخستانية نور سلطان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى