طلاب سلطنة عمان تميز دراسي ونشاط صيفي باهتمام حكومي وشعبي

تحت شعار (صيفي عودة وابداع) ختام البرنامج الصيفي لطلبة المدارس بتعليمية جنوب الشرقية .. فعاليات وبرامج وأنشطة تنوعت ما بين الاجتماعية والتطوعية والفنية والثقافية والأدبية والإعلامية والرياضية والعلمية

 

مسقط- حمد بن صالح العلوي

اختتمت تعليمية محافظة جنوب الشرقية فعاليات البرنامج الصيفي لطلبة المدارس والذي نظمته وزارة التربية والتعليم تحت شعار (صيفي عودة وابداع ) خلال الفترة من 24/7/2022 م لغاية 4/8/2022م وأستهدف 200 طالب وطالبة ممن أنهوا الصفوف من (6-11) موزعين في اربعة مراكز بولايات محافظة جنوب الشرقية وهي مركز مدرسة لبابة بنت الحارث بولاية صور للبنات ومركز مدرسة الحسن البصري بولاية الكامل والوافي للبنين ومركز مدرسة الإمام عبدالملك بن حميد بولاية جعلان بني بوحسن للبنين ومركز مدرسة بلاد بني بوعلي بولاية جعلان بني بوعلي للبنات.

وقد شهدت المراكز الصيفية تنفيذ مجموعة من البرامج والانشطة الاجتماعية والتطوعية والمجالات الفنية والثقافية والأدبية والإعلامية والرياضية والعلمية والتي هدفت الى تعزيز قيم الهوية الوطنية والولاء والانتماء للوطن والسلطان ، وكذلك إيجاد فرص أكبر لاكتشاف المواهب لدى الطلبة وصقلها وتعزيز روح التعاون والعمل الجماعي والثقة بالنفس وتقدير الذات واستثمار أوقات الفراغ بما يعود بالنفع للمشاركين كما تم استهداف طلبة الدمج العقلي في البرنامج الصيفي وذلك لإعطاء فرصة للطلبة للمشاركة والتفاعل في هذه البرامج الصيفية مع زملائهم الطلبة وكذلك لصقل المهارات والمواهب الموجودة لديهم في عدد من المجالات.

وحول البرنامج ومدى الاستفادة قالت الطالبة معالى بنت على بن جمعة العريمية من مركز لبابة بنت الحارث أنا سعيدة بمشاركتي بفعاليات وبرامج المركز واستفدت من خلال حلقات العمل والبرامج المتنوعة المعدة من بينها المجال العلمي والأدبي والرياضي والفني والاجتماعي وأبرزها فعاليات الابتكار والرسم والخط العربي والزراعة الحديثة والمهارات السعفيات والخياطة وقد عززت مشاركتي الثقة بالنفس وقيمة التواصل والتعارف  لمجموعة من الطالبات وتبادل الخبرات والتعرف على مهارات جديدة فى عدة مجالات  واستغلال الوقت وأتمنى أن يستمر لفترة اطول بدل اسبوعين وان يكون هناك برنامج تبادل زيارات مع مراكز المحافظات للتعرف على أكبر مجموعة من الطالبات وبرامج عديدة .

وقالت الطالبة جنى بنت خالد المسكرية من مركز لبابة بنت الحارث لقد استفدت الكثير خلال مشاركتي في البرامج التي قدمت في مجال الرسم والمشغولات اليدوية والخط العربي والتصميم بتطبيق كنفا والأدب العربي والزراعة الحديثة والشطرنج ونصيحتي ان الكل يجب ان يتعلم ما هو جديد ويكتسب المعلومات لكي ينمي افكاره.

وقالت الطالبة شهلاء بنت محمد بن مبارك العريمية من مركز لبابه بنت الحارث الصيفي في الإجازة الصيفية يكون لدى الطالب وقت فراغ فإذا لم يستغله يؤدي ذلك إلى نتائج عكسية لذلك تعتبر المراكز الصيفية مهمه جدا لشغل وقت فراغ الطالب ليعود بالنفع له ولمجتمعة مركز لبابه الصيفي اخرجني من دائرة الفراغ لدائرة الإنتاج والتوسع المعرفي المتنوع وأسلوب التعليم المستخدم وكان اسلوب محبب وممتع والجميل في الأمر اننا بعدما نتعلم نطبق فورا لذلك يكون ما نتعلمه ثابت في اذهاننا، وبعد كل فعالية تتوسع مداركي بشكل كبير وأنصح أخواتي الطالبات بالإلتحاق بمثل هذه المراكز الصيفية بقدر الإمكان لشغل وقت فراغهن بما يفيدهن.

وقال الطالب عبدالعزيز بن علي المدهوشي من مركز الحسن البصري الصيفي لقد اكتسبت مهارات وخبرات جديدة من خلال مشاركتي في البرنامج الصيفي والبرامج المتنوعة فيما أكد زميله الطالب قيس بن ناصر الهاشمي من مركز الحسن البصري بأنه استمتع خلال مشاركته في البرنامج الصيفي وتعلم اشياء جديدة ومفيدة مثل التوصيلات الكهربائية والخط العربي وتربية النحل والبرامج الحاسوبية .

وقالت الطالبة رناد بنت حمد الغنبوصية من مركز بلاد بني بوعلي تعتبر مشاركتي هي الأولى في البرامج الصيفية للمدارس وقد استفدت منها كثيرا حيث مارست فيها هوايتي المفضلة كالرسم وشاركت في العديد من الانشطة والفعاليات مثل طبخ الأكلات الصحية وعمل تمارين رياضية مفيدة وايضا تمت الاستفادة من العديد من المحاضرات المقدمة في أهمية القراءة وأنماط الشخصية وغيرها واتمنى تكراره في السنوات القادمة.

وقالت الطالبة لمى بنت سعيد بن ناصر الغنبوصية من مركز بلاد بني بوعلي أن البرنامج الصيفي يضم فئات مختلفة من الأعمار وبين مدارس كثيره تشارك فيه الطالبة لعرض مواهبها وتطويرها من خلال أوراق عمل منفذه وكتجربة شخصيه كانت مشاركتي ناجحة وتعلمنا الكثير من المواهب كالقراءة وأهميتها فتشجعن الطالبات لدخول في تحدي القراءة والكتابة وانواعها وأنماط التفكير وانواعه .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى