الجمعية العمانية للسرطان بظفار تنظم حملة التوعية بمخاطر المرض بولايات سلطنة عمان

كتب : عادل اليافعي

أوضحت الجمعية العمانية للسرطان بمحافظة ظفار عن الفعاليات التي ستنظمها خلال الفترة القادمة ضمن حملة التوعية بمخاطر مرض السرطان ، والدعوة للفحص المبكر والنشاط البدني ، جاء ذلك خلال اللقاء الصحفي الذي نظمته الجمعية بمقرها بصلالة بحضور عدة وسائل إعلام متنوعة وأعضاء الجمعية والمهتمين ، و تحدث خلال اللقاء الاستاذ سالم بن عوض النجار رئيس فرع الجمعية بظفار حيث رحب بالحضور، وأكد على أهمية الدور الذي تقوم به وسائل الإعلام في مساندة الجمعية لتثقيف المجتمع وتوعيته بمرض السرطان ونشر ثقافة الفحص المبكر وأهميته في العلاج من المرض ، كما أوضح أن خلال الفترة السابقة قامت الجمعية بعدة فعاليات توعوية في المجمعات التسوقية وجامعة ظفار وذلك ضمن الحملة، و الفترة القادمة تشمل الحملة جميع ولايات المحافظة بداية بولاية مرباط حيث سيتم عمل فعالية مسيرة مشي تنطلق من أمام حصن مرباط وصولًا لمكتب والي مرباط ،كما تتضمن الفعالية عدة محاضرات وأنشطة ترفيهية للأسر، و أكد النجار أن تلك الفعاليات تقام لتكثيف التوعية والحث على الرياضة والغذاء الصحي ،وتساهم في التثقيف الصحي وزيادة الوعي بضرورة الكشف المبكر عن السرطان .

كما أكد الشيخ سهيل بن محمد جداد الكثيري القائم بأعمال والي مرباط على أهمية تنظيم مثل هذه البرامج والفعاليات المعززة للتوعية الصحية بين أفراد المجتمع ،و ثمن الدور الفاعل الذي يقدمه فرع الجمعية العمانية للسرطان بمحافظة ظفار ,و أوضح بأن محطة التوعية القادمة ستكون في ولاية مرباط حيث سيتم تقديم برامج توعوية وتثقيفية هادفة لرفع الوعي بمرض السرطان موضحًا بأنه من الأهمية ان يكون كل فرد شريكًا وداعمًا حقيقيًا في تعزيز جهود المبادرات التوعوية التي تقام حول مرض السرطان حيث أن وزارة الصحة لا تختزل جهدًا في تعزيز الوعي والإرشاد بالتعاون مع جهات مجتمعية مختلفة في سبيل إيصال الرسالة الصحية الهادفة والتأكيد على ضرورة وأهمية تبني الأنماط والاتجاهات والسلوكيات الإيجابية من خلال التغذية الصحية ،وممارسة النشاط البدني وإجراء الكشف المبكر والفحوصات الدورية ، وفي ذات السياق أضاف الشيخ سهيل بن محمد جداد الكثيري بأنه يأمل أن تشهد الفعالية حضورًا موسعًا وإقبالًا كبيرًا من قبل الأهالي والمقيمين لما لها من أهمية كبرى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى