كثرة العتاب …

الشاعر : أبو معاذ عطيف

اذا كان العتابُ بلا ذنوبٍ
فهل هذا الحبيبُ أتى صوابا !؟

له حبٌ تسامى في فؤادي
بما فاقَ المعدلَ والنصاباَ

فهل أشكو بصدقٍ من ولوعي
أم الهجرانِ أجعلُه رِكابا

بقلْبي رعشةٌ بين الحنايا
وعقْلي عنوةٌ أمسى مُصابا

أيا قلبي رويداً إنَّ صدري
به اللَّوْعاتُ تأخُذه غِلابا

حبيبٌ شَقَّه بسهامِ طرفٍ
من الأهدابِ أطلقها شِهابا

فأردتني قتيلاً في هواها
ولم تخْشَ من اللهِ العقابا

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى