(فيديو) النووي فزاعة تتأرجح بين التلويح والتسريب.. قطار روسي يحمل أسلحة ردع لأوكرانيا

موسكو تثبت وضعها في الدونباس باستثمار 3 أحداث متزامنة: انفجار خط غاز نورد ستريم الأوراسي وتلويح رأس حربة العمليات الميدانية زعيم الشيشان بحرب نووية ومشهد واضح بتحرك الوقود الخطر على الخطوط الحديدية مع اتفاقية اتحاد روسيا مع الـ4 مناطق الجدد

 

الآن:

بعد تورط أوكرانيا في حرب ممتدة مجهولة المصير والأمد مع الدب الروسي الذي كسب 4 مناطق جديدة ضمها إليه من كييف، بواقع جمهوريتين ومنطقتين، بدى الاتحاد الأوربي في تراجع شبه رسمي بدعم أمريكي عن ضم أوكرانيا التي تقدمت بطلب رسمي للانضمام إلى حلفه ودوله، وذلك فور تقدمها للعضوية، وذلك رغم الاتفاق في التوجه والقرار تسارعا نحو أزمة الحرب الروسية الأوكرانيا التي كلفت العالم تضخما اقتصاديا باهظا واستقطابا واضحا، كما كلفت أوكرانيا 15% من أراضيها، وتدمير بنيتها الأساسية، بينما تدعم المفوضية الأوربية طلب الانضمام الأوكراني، والآن تنشر الصحف البريطانية المحسوبة على الحلف الغربي ضد روسيا ما يوثق تصعيدا نوويا من جانب روسيا، ما يزيد من تعقيد الموقف، وقد يكون تورط تقع موسكو في فخه، بعد مطالب تصعيدية جرت على لسان رمضان قديروف عضو الاتحاد الرئاسي الروسي، ورأس حربة العمليات الميدانية في مواجهة أوكرانيا.

كلمة نووي تتأرجح في الاستخدام منذ 24 ساعة منذ طالب بها قديروف الزعيم الشيشاني عضو الاتحاد الرئاسي الفيدرالي الروسي المخلص لتجمع فيدرالية الدب الروسي، فيما يبدو كفزاعة لتخويف القوى المناهضة لتثبيت وضع روسيا الذي توسع 106 ألف كيلومتر2 في شرق أوربا وكسب جمهوريتي لوجانيسك ودانيتسك، ومنطقتي خيرسون وزابوروجي، بينما تخرج تحركات القطار في فيديو واضح للصحيفة المناهضة للموقف الروسي وقد يكون تسريب مقصود لاستكمال مشهد التفزيع، المتزامن مع توقيع اتفاقية الاتحاد للمناطق المنطمة وانفجار خط غاز نورد ستريم الذي يعزى البعض تدميره من جانب الروس كتلويح بمحاصرة أوربا مرفقيا وإمكانية تجميدها في برد الشتاء، من باب استخدام العصى والجزرة، وظهور ملامح فرقة أوربية نسبية في المواقف بناء على إدراك للوضع وترهل في الوضع وتقدير المصالح، مع اتفاق على الانفاق على الحرب وإدانة الخصم الروسي فقط دون تحريك الآليات الوطنية الأخرى.

الدونباس مشاهد خاصة: حرب روسيا أوكرانيا تتحول من صندوق البارود لصندوق الانتخاب Donbass

من جانبها قالت صحيفة ديلي ميل البريطانية، إنه تم رصد تحرك قطار شحن ضخم ينقل معدات عسكرية متخصصة مرتبطة بقسم الأسلحة النووية، موضحة أنه شوهدت سلسلة من ناقلات الجند المدرعة من طراز BPM-97 ومركبات عسكرية أخرى تسير عبر وسط روسيا.

وأضافت الصحيفة، أنه يُعتقد أن ناقلات الجنود المدرعة تمت ترقيتها بأبراج أكثر قدرة ، وكمين معزز ودروع مضادة للألغام، ونظام لتنقية الهواء مصمم للسماح لركابها بالعمل بفعالية في مواجهة هجمات المشاة المستمرة.

وبحسب ما ورد تنتمي هذه المعدات العسكرية المتطورة، التي نادراً ما تم نشر مثلها على الخطوط الأمامية في أوكرانيا ، إلى المديرية الرئيسية الثانية عشرة لوزارة الدفاع الروسية.

جولة كاميرا الآن في الريف الروسي.. زراعات ممتدة ومساكن متباعدة وخدمات لا تنقطع على طرق ممهدة (فيديو)

هذا القسم المتخصص مكرس لتخزين الأسلحة وصيانتها وتوفيرها لأمثال قوات الصواريخ الاستراتيجية ، وهي فرع عسكري روسي يسيطر على الصواريخ النووية ويشكل جزءًا رئيسيًا من برنامج بوتين النووي.

Russia’s Prime Minister Vladimir Putin (L) speaks with Chechnya’s leader Ramzan Kadyrov (R) while arriving in the province’s second-largest city, Gudermes, on December 20, 2011. AFP PHOTO/ RIA-NOVOSTI/ALEXEI NIKOLSKY (Photo by RIA NOVOSTI / AFP)

يأتي ذلك في الوقت الذي حذر فيه الناتو الدول الأعضاء من أن غواصة بيلغورود النووية الروسية المتطورة غادرت قاعدتها على البحر الأبيض ، في حين قال رمضان قديروف ، حليف بوتين الرئيسي ، إن على الجيش الروسي استخدام “ أسلحة نووية منخفضة القوة ” لتغيير مسار المد. الحرب في أوكرانيا.

قاديروف يحث بوتين على استخدام النووي

 

YouTube player

من جانبه أعلن الاتحاد الأوروبي الجمعة دعمه ترشح أوكرانيا وجارتها مولدافيا للانضمام إلى الاتحاد ليصل بذلك إلى عمق الاتحاد السوفياتي السابق فيما قد يكون أكبر تحول جيوسياسي ناجم عن الهجوم الروسي.

ومن المتوقع أن لا يكون هذا الإعلان سوى بداية لعملية قد تستغرق سنوات عديدة إلا أنها تضع كييف على المسار الصحيح لتحقيق طموح كان من الممكن أن يكون بعيدا عن متناولها قبل أشهر فقط.

فلاديمير بوتين يهنئ مفتي روسيا بافتتاح مجمع موسكو الإسلامي بحضور ممثلي الدول العربية والإسلامية (صور)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى