نزوى يحقق لقب المهرجان الثالث للأشبال كرة السلة واهلي سداب وصيفا والسيب ثالثا

متابعة: اسحاق الحارثي

نجح نادي نزوى (أ) في تحقيق لقب كأس منافسات المهرجان الثالث للأشبال كرة السلة بعد فوزه الصعب على أهلي سداب بطل النسخ الماضية بنتيجة ١٣/ ١٢، وتمكن نادي السيب (ب) من تحقيق المركز الثالث بعد فوزه على نادي قريات ٨/ ٥، وذلك في المباريات التي أقيمت على أرضية الصالة الفرعية لمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر.

 

المهرجان شارك فيه ١٢٠ لاعبا ومدربا واداريا من أندية ” السيب ونزوى المشاركين بفريقين بالإضافة لمشاركة اندية قريات وأهلي سداب وصلالة وأكاديمية شوتنج ستارز ولكل منها فريق واحد”.

 

المباراة النهائية التي جمعت أهلي سداب ونزوى (أ) جاءت متكافئة بين الفريقين استطاع فيها نزوى التقدم في الشوط الاول ٦/ ٣، واصبحت النتيجة بعد التسديدات الفردية لصالح نزوى ٩/ ٦، وفي الشوط الثاني استمرت الاثارة واستطاع أهلي سداب تقريب النتيجك لفارق نقطة عندما انتهت بفوز نزوى على أهلي سداب ١٣/ ١٢،

تكريم

وفي ختام المباراة قام محمد بن خلفان المشرفي رئيس نادي قريات والمهندس خلفان بن صالح الناعبي رئيس محلس ادارة الاتحاد العماني لكرة السلة بتتويج الفائزين حيث توج نادي نزوى بكأس المهرجان والميداليات الذهبية، وحقق نادي أهلي سداب بالمركز الثاني ونال فضية المهرجان، وجاء نادي السيب (ب) في المركز الثالث ونال الميداليات البرونزية .

 

وبعيد حفل التتويج اكد المهندس خلفان بن صالح الناعبي رئيس مجلس ادارة الاتحاد العماني لكرة السلة علي أهمية المهرجان فقال : مهرجان الأشبال يعد من الأنشطة والمسابقات المهمه التي يحرص الاتحاد لتنظيمها بشكل سنوي كونه يعني بأهم فئه عمريه وهي الأشبال التي تعد القاعده الأساسية للنهوض بكره السله في الأنديه، كما أن هذه الفئه هي مستقبل اللعبه فث سلطنة عمان وروافدها تخدم الأندية او المنتخبات الوطنيه وبالتالي فالاهتمام بها ورعايتها من الأولويات التي يوليها الاتحاد اهتمامه الخاص.

واوضح: المهرجان بيئة جيدة للتنافس الحقيقي للفرق بمراكز إعداد الأشبال والناشئين بالأنديه والاكاديميات والدخول في جو المباريات والمنافسه، مشيرا أن المهرجان الثالث شارك فيه ٨ فرق من اندية السيب ونزوى واهلي سداب وقريات وصلالة بالاضافه إلى مشاركة اكاديمية شوتنج ستارر، موجها شكره للانديه المشاركة ولطاقم الحكام الذين ادارو المباريات.

يذكر أن المهرجان اقيم بنظام الدوري من دور واحد وتم فيها توزيع الفرق المشاركة إلى مجموعتين، صعد من مجموعة فريقين الاول والثاني من المجموعتين، ولعبة بعدها الفرق بنظام المقص، حيث لعب الفائزان على المركزين الاول والثاني والخاسران على المركز الثالث.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى