فلسطين: اقتحام الأقصى سيفجر الأوضاع

بقلم تغريد قرقودة
حذرت الرئاسة الفلسطينية،  من أن تصعيد اقتحام جماعات يهودية المسجد الأقصى في شرق القدس “سيؤدي لانفجار الأوضاع” الميدانية.

وأدان الناطق باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة في بيان نشرته وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية “وفا” اقتحام قوات الاحتلال والمستوطنين باحات المسجد الأقصى والاعتداء على المرابطين فيه واعتقال عدد منهم”، محملا الحكومة الإسرائيلية المسؤولية الكاملة عن “هذا التصعيد الخطير وتداعياته.
وقال أبو ردينة إن “اقتحام الاحتلال ومستوطنيه للمسجد الأقصى يأتي في إطار التصعيد الإسرائيلي بحق شعبنا وأرضه ومقدسـاته”، محذراً من أن استمرار هذه الممارسات سيؤدي إلى انفجار الأوضاع ومزيد من التوتر والعنف.
وأضاف أن قيام عدد من المستوطنين بالنفخ بالبوق عند بوابات المسجد الأقصى تحت بصر وسمع الشرطة الإسرائيلية “تصعيد خطير في مسلسل الاعتداءات المتواصلة على المسجد الأقصى، ومحاولة فرض أمر واقع جديد”.
وحث الناطق باسم الرئاسة، الفلسطينيين على مواصلة الرباط في المسجد الأقصى “لمواجهة أي اعتداء من قبل المستوطنين أو شرطة الاحتلال”، مؤكداً عدم السماح بالمساس بالمسجد أو تدنسيه بأي شكل من الأشكال.
وبحسب مصادر فلسطينية أصيب فلسطينيان واعتقل خمسة آخرون، خلال اقتحام الشرطة الإسرائيلية ومئات المستوطنين اليوم ساحات المسجد الأقصى في شرق القدس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى