وطني الحبيب..

الكاتبة /سلمى النجار….

وطني الحبيب وهل لنا سواه ايها الوطن الغالي المترامي الاطراف ….

يا اطهر وأقدس الاوطان….
يا مهبط الوحي وقبلة أمة المليار مسلم .

كم انت غالي وكم هو ترابك غالاً علينا فقد عاهدناك وسنعاهدك دام هناك نبض في ارواحنا …..

ستظل أسمى وأقدس من نهبه دمائنا وارواحنا ….
ايها الوطن ….♡

دمت ياوطني متفردا باالحب والعطاء متميزا
بالامن والرخاء شامخا بالمجد والعزة والرخاء

الحب عهداً قطعناه على انفسنا ….

وسنجدده لك كل يوم وكل لحظه….
بل كلما نسجد في صلواتنا سنرفع أيدينا لندعوا لك ونعاهدك ان نروي ترابك الطاهره بدمائنا …..

هنا وبمناسبة الكلام عن الوطن …

وحبه وواجب التضحيه من اجله…..
اتذكر ابنائنا الشهداء الذين يذودون عن الوطن وعن الدين بارواحهم يحملون على عاتقهم حماية وطننا ونصرة ديننا والذود عن اشقائنا المظلومين ……

جنودنا البواسل نحن معكم بارواحنا وقلوبنا نتضرع الله ان ينصركم ويثبت الارض تحت اقدامكم. فلكم التحيه والدعاء لكم ان يسدد رميكم وان ينصركم ……..

حب الوطن عقيده دينيه ..لا يكتمل ديننا الا بها فخيانة الاوطان خيانه للدين …

ونحن ولله الحمد نعيش في وطناً مترامي الاطراف يسوده الأحب والإخاء والموده وتماسك بنيته المجتمعيه ولله الحمد ….

هنا ومن منطلق الحب والوفاء للوطن الغالي ندعوا جميع محافظه بأمن هذا البلد كلن بمجاله

كما يجب ان يعمل على غرس الولاء من قبل الدعاه واصحاب الدين والخطباء والاسره والمجتمع ….

يجب علينا ان نؤمن وطننا….
((باحتواء شبابنا))
وغرس في داخلهم القيم الدينيه الصحيحه وهي حب الوطن والطاعه لأولي الامر وعدم التطرّف في القول والعمل….

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى