الجزائر : بلدية سيدي أعمر ولاية البيض تحيي الموروث الثقافي بـ ” الوعدة “

جمال جلالي _ الآن

في إطار النشاط الثقافي السنوى نظمت بلدية سيدي أعمر التابعة لولاية البيض يومي  15 و 16 سبتمبر 2022 تظاهرة تقافية سنوية و التي تسمى بـ (الوعدة ) سطر من خلالها برنامج ثقافي ثري تمثل في ألعاب الفتنازية ( الفروسية) و زيارات سياحية لمناطق معروفة على المستوى المحلي و الولائي و التي تمتاز بماظرها الخلابة وخاصتا المكان المسمى ( العين ) و هي عبارة عن منبع مائي عذب و كذا زيارة الولي الصالح سيدي اعمر الذي تسمى عليه البلدية و ينتسب اليه سكانها كما اقيمت سهرات شعرية للشعر الشعبي على هامش التظاهرة في الهواء الطلق و الذي حضرها اكثر من ثلاثين شاعر نشطو و ابدعو في قصائدهم تنوع ما بين النصح و المديح و الاجتماعيات وما لفت الانتباه الحضور القوي للجمهور الذي أستمتع و تجاوب مع الشعراء و من بين الحضور الشاعر الحاج براهيم ناصري من بلدية بريزينة ولاية البيض و بعد من كبار الشعراء و الفكاهي بولوف من ولاية تيارت و الشاعر ناصر بونيف ممثلا عن الجمعية الجزائرية للادب الشعبي و الشاعر محمد عباس رئيس اتحاد الشعراء الشعبين و الشاعر لخضر النضري و الراوي ناصر بلفرح وعديد من الشعراء من ولاية البيض و الشاعر جنيدي خثيري من ولاية الاغواط الى غيرهم من الشعراء من باقي ولاية الوطن و الى جانب ذلك اقيمت معارض للصناعات التقليدية التى تمتاز بها المنطقة . الملفت للانتباه التنظيم المحكم الذي قام به سكان البلدية و آكرام الوافدين اليهم من كل حدب وصوب و مساعدة عناصر الدرك الوطني في حماية و تنظيم السير المركبات و الراجلين داخل المدينة . وباعتراف الجميع من من حضرو التظاهرة على نجاحها المبهر و تمنو ان يتجدد موعدهم بها العام القادم بحول الله .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى