رائج

لقاء صحفي مع لاعب البولنج السابق سعيد الكثيري

متابعة: محمد بن العبد مسن

ألتقينا مع اللاعب الاماراتي السابق سعيد بن سالم الخزمه الكثيري .

أحد أبطال البولنج، حيث شارك في العديد من البطولات على مستوى الامارات والوطن العربي.

 

في بداية اللقاء رحب  سعيد الكثيري بالطاقم الصحفي وقال سعدنا اليوم بلقاء الاخوه الصحفيين و النقاش معهم في عالم لعبة البولنج الشيق و الحديث عنه بجريدة الآن .

 

وأخص بالشكر القائمين على  جريدة الآن لإتاحة لي المجال للحديث عن هذه الهواية الجميلة .

 

بعد ذلك وضح للجريدة أن الإمارات العربية المتحدة تعطي لعبة البولنج اهتمامًا واسع وذلك بإقامة عدد من البطولات داخل الامارات بشكل مستمر ودعم الفرق الوطني للبولينج للمشاركة في البطولات الدولية والمنافسة للحصول على المراكز المتقدمة.

 

وقال أن لعبة البولنج لها جمهورها الخاص والذي يعشقها الكثير من الشباب .

والجدير بالذكر أن للعبة عدد من القوانين والانظمة المتعارف عليها دوليًا.

 

وقال الكثيري من القوانين المتعارف عليها عند اللاعبين وهو يُسمح للاعب برميتين للكرة في كل دور، ويُطلق عليه إطار وهناك عشرة إطارات في المباراة.

 

وأوضح أن الهدف هو إيقاع أكبر عدد ممكن من القوارير داخل كل إطار.

وإذا سقطت جميع القوارير العشرة من المرة الأولى تسمى (strike) أو (ضربة)، وتُصبح الرمية الثانية غير ضرورية.

وعند توجيه الرمية، لا يجب أن يلمس أي جزء من جسم الرامي أو أي جزء من الحارة خلف خط البداية.

و إن نتيجة الوقوف الخاطئ على خط البداية يُحتسب صفر وإذا حدث الخطأ في الرمية الأولى يُسمح للرامي بالرمية الثانية من هذا الإطار.

 

وقال سعيد الكثيري تعتبر الكرة التي تسقط في القناة كرة ميتة.

بمعنى أن أية قوارير سقطت بعد دخول الكرة لا تُحتسب ولا تسجل نقاط.

ولا تُحتسب القوارير الساقطة التي لم يُسقطها رمي كرة البولينج وكأنها لم تكن.

ويجب إزالة جميع القوارير الساقطة من المضمار قبل الرمية التالية.

ومن غير القانوني أن توضع أي مادة على الكرة أو الأحذية من شأنها أن تغير سطح اللعب (الكرة، أو خط عودة الكرة، أو الحارة).

 

وتطرق سعيد الكثيري قائلًا : أن هناك قوانين خاصة بلعبة البولينج على اللاعبين الالتزام بها وهي كما يلي:

يجب أن يرتدي اللاعبين أحذية البولينج الخاصة كي لا يفسد الطبقة الزلقة على أرضية الممر، فتختل حركة الكرة.

 

ويجب على اللاعب رمي الكرة من خلف خط الفاول الأحمر ولا يجوز له تخطيه، وإلا يتم حرمانه من النقاط التي يحرزها.

 

ويجب أن يمتد ممر البولينج حتى 18 متراً، من خط الفاول إلى منطقة الأوتاد.

 

والحد الأقصى للنقاط التي يمكن أن يربحها اللاعب هو 300 نقطة.

ولا تحتسب الأوتاد التي تقوم الكرة بإسقاطها بعد أن دخلت في المزاريب الجانبية وخرجت مرة أخرى.

 

ولا يجوز للاعب تغيير الكرة أثناء المباراة، وإنما يمكنه تغييرها قبل المباراة أو بعدها.

 

ويسمح للاعب باستخدام كرتان في كل دور باستثناء الدور العاشر.

 

ختامًا قال اللاعب الإماراتي السابق أنا أعتزلت لعبة البولنج منذ فترة طويلة ولكن مازلت أتابع كل بطولات البولنج بشغف لأنها هواتي المفضل ولا اتردد بالحضور دائما البطولات المقامة محليًا وخارجيا.

  • صوره التقطت أثناء أحد البطولات 

  • تم التقاط الصور في مجلس لاعب البولنج سعيد الكثيري 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى