“نغم” خاطرة طوبى .. مناجاة بين جدران الصمت

خاطرة :
بين
جدران الصمت

نغم القحل
…………

كنت طفلاً                                                  👆👇👆 ملف صوتي

لآهيا قلبي سليا!!
كنت طفلاً
كان قلبي
قبل أعوام خليا
ما عرف للحزن بابا
أوعرف جرحا ونزفا
أبيض غضا طريا
ما عرف للهم وطئ
أو عرف للشوق وقع
وإنصداع أو دويا!!
فغدا من بعد عشق
ومعاناة ووجد
كله جرح ونزف
نبضه نبضا خفيا!!!

كنت طفلاً
لم تكن تهمي عيوني
دمعها كان عصيا
فكواها الحزن حتى
أجرت الدمع الهميا

بين صمتي وعنائي
ونشيجي وبكائي
ثورة تجتاح روحي
وتزيد القلب كيا
بين عزمي وصمودي
بين يأسي وإنهزامي
ليتني من قبل هذا
كنت عن هذا نسيا

أين أيام الطفولة؟
أين لهوا وانسجاما؟
أين أفراح وأنس؟
أين ضحكا وإبتساما؟

أينها تلك البرآه؟
أينها تلك الليالي؟
والصباحات الهنية؟

أينها تلك الأماني؟
مالها عني تلاشت!!
بعد تلك النرجسية!!!

لم يعد للأنس طعم!!
أو مذاق أوهناء!!!
لم يعد للعيش معنى
أونقاء أو صفاء!!!

هل هناء الأمسِ وهما
وطيوفا وخيالا؟
أم جمال الأمس حلما!!!
قد أسر روحي وزالا؟

أي وهم أي حلم؟؟
سلب الأفراح منا؟
علق الأرواح فيه
بعد صحو غاب عنا؟

تاركا جرحا عميقا
دون برئ وإندمالا
تاركا قلبا يقاسي
نازفا في كل حالا

تاركا صبا يعاني
تاه عن درب الأماني!!
عالقا يشكي عناه
بين جدران وصَمت!!
فاقدا معنى السعاده
فاقدا طعم الحنان
يبتكي ماض وذكرى
كل حين كل وقت!!

أين أفراحي وأمسي؟
أين حلما قد تواري؟
أين وهما قد أسرني؟
ثم عن عيني توارىٰ؟
………
نظم
حسن بن قاسم قحل
١٤٤٤/٠٢/٠٧

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى