في مرمى نيران تركيا.. ألبانيا تصدر الإلحاد بعد تصدير محمد علي بمذيعات عاريات




 

الآن

بينما تصنف ألبانيا نفسها كدولة ملحدة ذات أغلبية مسلمة كاسحة، تتجاذبها القوى الإسلامية التي ترغب ضمها، وعلى رئسها تركيا الراغبة في التوسع السياسي وتزعم الدول ضمن امبراطورية عثمانية حديثة على غرار السابق.

 

فمن حيث كانت مسقط رأس محمد علي باشا مؤسس مصر الحديثة، والتي هزمت الدولة العثمانية، ثم هزم منسوبها محمد علي الدولة العثمانية، باتت الآن دولة فاقدة للهوية والصدارة، وكل شيء فيها عكسر الآخر.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى