ذكرت الدار:

………….

مررت بحينا فأنساب دمعي
على الخدين والوجنات نازل

وزلزال تزلزل في كياني
فأبكاني على ماض وآزل

ذكرت الدار والأحباب فيها
مشاهد هيجت فيني الخوازل

تذكرت الأحبة والليالي
وأحداث السعادة والنوازل

فما أدنى خيال الأمس منا
وما أنئى رؤآ تلك المنازل
……..
شعر/حسن بن قاسم قحل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى