جئت وعانقت روحي ..

محمد احمد الزيلعي
جده
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

جئت حتى تعانقين روحي ..
وتسرين في شرايني ..
وتعطرين أنفاسي ..
وتنيرين وجودي ..
كأنك النسيم في خمائل نبضي ..
تملئيني بك ..
يامن أمتلكت كلي ..
حتى أصبحت شمسي وظلي ..
لم يعد بي مكانا لسواك ..
أجدك في حديثي ..
وأراك نقاط حروفي ..
ووصفي وموصوفي ..
رسمك في غيمات سمائي ..
وفي مشربي ومائي ..
أتحدى بك قواميس الكلام ..
وأراك لروحي الأمن والسلام ..
في نهاري دفء شمسي ..
وفي ليالي عتمتي ضوء قمري ..
كنت تائه قبل أن ألقاك ..
مبعثر هنا وهناك ..
حتى أتيت وأسكنتني مدينة قلبك ..
واصبحت أحيا بك وبحبك ..
اتنقل على أرصفة غرامك ..
وأتفيأ ظلك وظلالك ..
بك لم يعد في قلبي للحزن طريق ..
يامن جئت وعانقت روحي ..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى