وكيل الأزهر يشهد فعاليات ختام ملتقى الأزهر الدولي الأول للكاريكاتير

 

شهد الدكتور محمد عبد الرحمن الضويني وكيل الأزهر فعاليات الحفل الختامي لملتقى الأزهر الدولي الأول للكاريكاتير المقام تحت رعاية فضيلة الإمام الأكبر د. أحمد الطيب شيخ الأزهر.
جاء ذلك بحضور د. نهلة الصعيدي رئيس مركز تطوير الوافدين، و د. ابو زيد الأمير نائب رئيس جامعة الأزهر للوجه البحري، والقس أرميا مكرم فهمي غالي كاهن كنيسة مارجرجس الساحل ومساعد أمين لجنة الشباب ببيت العائلة المصرية، وكذا حضور عددًا من المثقفين وجميع العاملين بمنظومة الوافدين.

قال وكيل الأزهر في كلمته التي ألقاها في ختام فعاليات ملتقى الأزهر للكاريكاتير، إن الأزهر الشريف داعم للفن الهادف القادر على خدمة المجتمع، ومعالجته القضايا، التي لا تتناسب مع قيم وتعاليم الدين الإسلامي الحنيف، مشيرًا إلى أن مؤسسة الأزهر الشريف بقيادة فضيلة الإمام الأكبر شيخ الأزهر، ترعى الإبداع وتدعمه وتشجع عليه، من خلال ما تقدمه من أنشطة متنوعة في مجالات الفنون الهادفة.

كما وجه وكيل الأزهر التحية لمركز تطوير الوافدين بالأزهر برئاسة الدكتورة نهلة الصعيدي، لما يقدمه للطلاب الوافدين الدارسين بالأزهر من جهود وخدمات متميزة في مجالات متنوعة، بشكل مستمر لإثراء الجانب المهاراتي لهؤلاء الطلاب.

كما تفقد الدكتور إسماعيل حداد الأمين العام للمجلس الأعلى بالأزهر، أجنحة المعرض الفني للكاريكاتير المقام على هامش ملتقى الأزهر الدولي الأول للكاريكاتير في دورته الأولى، جاء ذلك بحضور أ.د/ نهلة الصعيدي رئيس مركز تطوير تعليم الطلاب الوافدين والأجانب ورئيس ملتقى الأزهر للكاريكاتير.

وخلال جولته التفقدية لأجنحة المعرض الكاريكاتيري، وضح الحداد أن فن الكاريكاتير هو من أهم الفنون التي تجسد قضايا الواقع في قالب فكاهي ساخر، وأشار إلى أن معظم الأعمال الفنية المعروضة تعكس الواقع والهدف الذي من أجله أقيمت المسابقة هو نشر الخير والسلام في جميع أنحاء العالم، مشيدًا بأعمال الطلاب الفائزة التي تمتاز بالبراعة والإتقان، متمنيًا أن يكون هذا المعرض نواة لمعارض سنوية للطلاب الوافدين، يعبرون من خلاله عن أفكارهم وطموحاتهم؛ لحمايتهم من الأفكار المغلوطة التي قد تفسد عليهم دراستهم بالأزهر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى