بارزاني والسفير البريطاني يناقشان فرص التوافق العراقي وتشكيل حكومة جديدة

 

 

استقبل الزعيم مسعود بارزاني، اليوم الأربعاء، في منتجع صلاح الدين القريب من أربيل، السفير البريطاني مايك برايسون لدى العراق والوفد المرافق له.

سلط الجانبان الضوء على آخر التطورات السياسية والأوضاع العامة في العراق خاصة تشكيلة الحكومة العراقية المقبلة وانتخاب رئيس الجمهورية، وأكدا على ضرورة أن يكون برنامج عمل الحكومة على أساس الدستور والتوازن والشراكة والتوافق.

وأشار السفير البريطاني إلى قصف مناطق من زاخو حيث أكد دعم بلاده لاستقرار كردستان والعراق، كما ناقش الطرفان الأوضاع الأمنية و السياسية في سوريا.
كما استقبل رئيس إقليم كردستان نيجيرفان بارزاني الأربعاء، مايك برايسون ريتشاردسون سفير بريطانيا في العراق والوفد المرافق له.
وجاء في بيان مكتب رئيس الإقليم أن الجانبان نوقشا خلال التطورات الأخيرة التي شهدها الوضع السياسي في العراق، اختيار المرشح لمنصب رئيس الوزراء المقبل للحكومة الاتحادية العراقية، علاقات أربيل وبغداد والمشاكل العالقة بينهما خاصة المرتبطة بقطاع النفط والغاز، عمليات القصف الأخيرة لحقل كورمور الغازي وقصف موقع سياحي في زاخو الأسبوع الماضي.
اتفق الجانبان في الرأي على أهمية حل مشاكل أربيل و بغداد وولادة حكومة تؤدي إلى ترسيخ الاستقرار السياسي والأمني وتكون قادرة على تقديم الخدمات وتوفير فرص العمل لمواطني العراق وتستجيب لمطالب العراقيين، وفقاً للبيان.
وشدد رئيس الإقليم على أهمية استمرار الحوار بين حكومة إقليم كردستان والحكومة الاتحادية العراقية لحل المشاكل العالقة بينهما، وخاصة في مجال النفط والغاز، كما رأى ضرورة أن يكون حل مشاكل أربيل و بغداد من أولويات عمل الحكومة العراقية القادمة.
كما ناقش الجانبان الانتخابات وأهمية وحدة صف الأطراف السياسية في كردستان، أوضاع سنجار، علاقات العراق وإقليم كردستان مع الدول المجاورة، آخر مستجدات الملف السوري ومجموعة مسائل تحظى بالاهتمام المشترك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى