(النيل) شريان المصريين يجدد شببابه وصولا للأطراف بتبطين الترع

رؤية متكاملة للدولة (حياة كريمة) مشروع الرئيس السيسي يقيم العدالة الاجتماعية ويصون المرافق وتطوير المجتمعات العمرانية ويزيل المخالفات ويوقف التعديات

تقرير – حسناء رفعت

جدد نهر النيل شبابه كي يمر ويصل إلى الأطراف البعيدة والمحرومة من مياهه، حيث تبطين الترع غير المشهد لروافد النيل التي باتت منتظمة في الري.

الترع المبطنة توصل الماء للنهايات البعيدة دون عناء

وبات النيل يوفر الماء للأطراف المحرومة سابقا، دون عناء حاليا، بعد صيانة روافده وترعه جزئيا، ضمن مشروع حياة كريمة.

وتظهر المساحة المزروعة على الترع المبطنة في حالة زراعية جيدة، بعد انتظام عمليات الري دون حرمان الأرض من المياه الواجب توافرها، وكانت تعاني النقص بسبب ترع سيئة المجرى سابقا، حيث يتبنى السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي مشروع حياة كريمة الذي أطلقه لصيانة وتطوير مرافق الدولة والمجتمعات العمرانية.

ومشروع حياة كريمة هو أول مشروع برؤية كاملة للدولة منذ 200 عاما، وخلال فترة مصر الحديثة، حيث التنسيق المركزي لكافة القطاعات برعاية الرئيس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى