قريتي عرق…

الشاعر: علي الخبراني

تذكر فما الذكرى لمن كان يعقل
سوى كأس خمر فيه سِمٌ وحنظل

تذكر وأطلق للدموع عنانها
لعل دموع العين للحزن تغسل

وإني بتذكاري لعرق وأهلها
شربت كؤوساً كلها الموت يرسل

إذا قيل عرق تستظل سحابها
وفي الحلل الخضراء تزهو وترفل

بها كـل فتـان وخــود تلاعـبا
بكل فـؤاد فيه للحسـن منزل

يميلان كالأغصان أغصان مشرف
ويهززن اردافا هي الموت مرسل

يقرّبن للصــب المتــييم حتفه
ويغرين ذا العقل اللبيب فيذهل

تعاهدن ان يمشين بالغنج عنوةً
ويلبسن مكفـوف الأمام مذيـَّل

خرجن وكلٌّ قد رأت أنها المنى
وكل الغواني بعدها وهي أول

تراها بممشاها كسٓكرى ترنحت
فيرتج منها الردف والخصر ينحل

اماطت لثام الخز في حين غفلة
فوا حر قلبي قد سباني المكحل

ويا طول ليلي بعد غمزة طرفها
ويا ويل قلبي كيف تسبي وترحل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى