كيف الحال…

بقلم: هند هرساني

سؤال ؟
يجدد ما نحاول أن نتناساه …
ويستثير البال …
ونستعيد ما مضى ونسرد بالوصف المآل !
كأنما “كيف الحال” ؟
وإن كانت من محب صادق ..
تنكئ جراح لم تلتئم بعد ..
وتجتر الأحزان كلما سئلنا .. لأحداث كأنها لن تنتهي ….
اليوم ولا في الغد ..

” تنشد عن الحال ؟
هذا هو الحال ” .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى