احترس من الأسياخ المؤذية.. هرم سيتي شركة لم تنتشل مشروعها من العشوائية ولم تسلمه للجهاز!

كلاب ضالة ليلا وأعمدة مضيئة نهارا .. وخلي بالك من العدادات والخدمات والموظف البراني وحظائر الحيوانات والجزارين!


هرم سيتي – الآن

تشهد مدينة هرم سيتي للإسكان التعاوني بمدينة 6 أكتوبر، من إهمال يهدد المواطن في الشوارع الرئيسية قبل أي مكان آخر.

ففي الشارع الرئيسي بميدان صنية الأفراد وأمام الكنيسة الصغيرة تخرج قطع وأسياخ وقضبان الحديد من الأرض تهدد حياة المواطنين وسياراتهم من الأرض.

فالشركة معنية بجمع المال وبناء المولات في المساحات الخضراء وفقط، لا يهمها المواطن وحياته بل المدينة تستخدم للتجارق فقط.

الإنارة تعمل صباحا

وفي عز النهار تجد الإنارة مشتعلة في المداخل والطرقات الداخلية على باب شركة الكهرباء التي تهتم بالعدادات وهرم سيتي التي تهتم فقط بالخدمات.

من جانبهم أبلغ عدد من سكان هرم سيتي بجملة من المخالفات ونقص الخدمات والتي تحمل طلبا لرئيس الوزراء بحسم الأمر لصالح مصر.

وفي الأثناء تغيب خدمات التليفون الأرضي وتتلاعب شركات الانترنت التي تضر على الأقل بتلاميذ المدارس والمعتمدين على تعليم التابلت.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى