يدعم لبنان.. خلف الحبتور ملياردير لم ينسى بلاده الإمارات ويخدم هويته العربية من آخر بلاد الدنيا

يتحلى بروح الشباب ويتواصل يوميا عبر صفحته ويدعم البلدان العربية ويستعرض نشاط الشباب والحكومات بنصائح متواصلة لتعزيز مكان الدول الشقيقة واقتصادياتها

​حالة خاصة يمثلها رجل الأعمال ​خلف بن أحمد الحبتور ​ال​ملياردير ​ال​إماراتي، مؤسس ورئيس مجلس إدارة مجموعة الحبتور و​​رئيس مجلس إدارة شركة دبي الوطنية للتأمين وإعادة​ التأمين، وذلك بتفاعله مع القضايا ​القومية، والوطنية، والعربية، حيث يوجه نصائحه دائما لأشقاء الوطن، وأشقاء العروبة.

خلال الساعات الماضية، قال رجل الأعمال الذي يضاف إلى خبراته أنه محسن وسياسي وبيئي: أتمنى من ⁧‫وزراء الخارجية العرب‬⁩ الموجودين في ⁧‫لبنان‬⁩ الوقوف مع هذا البلد الحبيب لإخراجه من النفق المظلم الذي هو فيه وانقاذه من كل ما يؤدي إلى هلاكه. المطلوب هو الشروع في حلّ حقيقي للعوق والسبب معروف وواضح والمطلوب هو قراركم.

وفي اتجاه نشاطاته الأسرية، دعم أحد أفراد أسرته، قائلا: مع وصول حفيدي محمد بن عبدالله واخوانه الى منزلنا في ‎الريف الإنجليزي بدأت الاستعدادات لمباريات ‎كرة القدم بعد ظهر كل يوم ضمن “دوري عائلي” ينظمه حفيدي الذي يعشق ‎رياضة كرة القدم محمد. أشجع كل اولادنا على ممارسة الرياضة على أنواعها وأقوم بمتابعة ودعم هذه النشاطات شخصياً.

وقد نمت مجموعة الحبتور وتوسّعت بالتزامن مع نمو الإمارات العربية المتحدة. فبدأت شركة هندسية صغيرة عام 1970 واليوم واحدة من مجموعات الشركات الأكثر تقديراً في المنطقة، مع أعمال في قطاعات الضيافة والسيارات والعقارات والتعليم والنشر. وقد اكتسبت مجموعة الحبتور سمعة راسخة محلياً وعالمياً بفضل الرؤية التي وضعها رئيس مجلس الإدارة خلف أحمد الحبتور.

ومجموعة الحبتور من أنجح الشركات وأكثرها تقديراً في الإمارات العربية المتحدة. تعمل حالياً في الأسواق الإماراتية والدولية. وتوظّف آلاف المهنيين المؤهلين تأهيلاً عالياً من ذوي الخبرة. ومثلما أصبح اسم دولة الإمارات مرادفاً للتجارة وريادة الأعمال في مختلف أنحاء العالم، بات اسم مجموعة الحبتور مرادفاً للنمو الديناميكي، وخير دليل على ذلك التزام المجموعة بتطوير أعمالها وتوسيعها في قطاعات متعدّدة.

وترفع مجموعة الحبتور بكل فخر واعتزاز علم الإمارات العربية المتحدة في العديد من المدن في مختلف أنحاء العالم، منها لندن وفيينا وبودابست وبيروت وسبرينغفيلد، إلينوي.
ويضم قسم الضيافة في المجموعة 14 فندقاً على مستوى عالمي، سبعة في دولة الإمارات وسبعة في الخارج. وهذه الفنادق كالتالي:
دبي، الإمارات العربية المتحدة:
منتجع حبتور جراند
والدورف أستوريا دبي بالم جميرا
حبتور بالاس، LXR Hotels & Resorts
V Hotel (ڤي هوتيل)، كوريو فنادق من هيلتون
هيلتون دبي الحبتور سيتي
فندق متروبوليتان دبي
الحبتور بولو ريزورت
في الخارج:
إمبريال، لاكجيري كولكشن، فيينا (النمسا)
هيلتون لندن ويمبلي (المملكة المتحدة)
هيلتون بيروت حبتور جراند (لبنان)
هيلتون بيروت متروبوليتان بالاس (لبنان)
فندق الرئيس أبراهام لينكولن سبرينغفيلد – دبل تري من هيلتون (الولايات المتحدة)
إنتركونتيننتال بودابست (المجر)
ريتز-كارلتون، بودابست (المجر)

وتشمل حافظة شركة الحبتور للسيارات العلامات التجارية التالية: ميتسوبيشي مع مجموعة واسعة من الخيارات من سيارات الـ”سيدان”، ومركبات الدفع الرباعي، والآليات التجارية؛ وعلامتَين تجاريتين صينيتين معروفتين، جيه أيه سي وشيري؛ وحافلات تيمسا، فضلاً عن السيارات الفارهة مثل بنتلي ومكلارين وبوغاتي.
وتملك الشركة شبكة راسخة مؤلّفة من تسع صالات عرض، وتسعة مراكز للخدمات، وأربعة مآرب متخصصة لتصليح هياكل السيارات، وعشرة مراكز لقطع الغيار، تغطّي مختلف أرجاء الإمارات العربية المتحدة. في عام 2015، دخلت شركة الحبتور للسيارات السوق السعودية لأول مرة من خلال ميتسوبيشي فوسو.
كذلك تملك وتدير شركة الحبتور للسيارات أول وأكبر صالة عرض لسيارات بنتلي في العالم، في إطار سلسلة من صالات العرض المماثلة التي سيتم افتتاحها في مدن كبرى حول العالم. تحتل صالة العرض المجهّزة بأحدث التقنيات موقعاً ممتازاً على شارع الشيخ زايد، وتمتد على مساحة 76000 قدم مربع. تتألف من ثلاثة طوابق. الطابق السفلي مخصص لمواقف السيارات، فضلاً عن ثلاثة طوابق لاستقبال العملاء حيث تُعرَض أكثر من 70 سيارة، بالإضافة إلى المكاتب والبوتيكات ولاونج مولينر ومجلس كبار الشخصيات وسواها من الخدمات ذات الصلة. ويُضاف إلى هذا التصميم الفريد من نوعه أكثر من ألفَي ضوء ” LED” لإنارة الواجهة الخارجية.
ودايموندليس متخصصة في تأجير السيارات لفترات قصيرة أو طويلة، وتؤمّن للعملاء مجموعة واسعة من الخيارات بدءاً من سيارات الـ”سيدان” الصغيرة والمتوسطة الحجم وصولاً إلى شاحنات الـ”بيك آب” والحافلات.
ويشمل قسم العقارات مجموعة منوّعة من العقارات التجارية والسكنية من المكاتب وصولاً إلى الفلل الفخمة. تقدّم الحبتور للعقارات حزمة متكاملة مع التركيز على احتياجات العملاء.
ويضم قسم العقارات المجموعة السكنية في مجمع الحبتور سيتي التي يجري العمل على بنائها حالياً. يجسد المجمع الراقي نمط الحياة العصري والحصري. تتألف الأبراج السكنية الثلاثة من شقق ديلوكس ولوفت وبنتهاوس بغاية الفخامة، حيث يتراوح عدد غرف النوم من غرفة واحدة إلى سبع غرف، وذلك في محيط فريد من نوعه. يستطيع سكّان الشقق الإستفادة من الخدمات والمنشآت المتوافرة في مجمع الحبتور سيتي، وتشمل أكبر منصة للمسابح في دولة الإمارات، وقاعة رياضة مجهّزة بأحدث التقنيات، وسبا فخماً، ومطاعم راقية، هذا فضلاً عن موقع المجمع على ضفاف قناة دبي المائية. ناهيك عن وجود ثلاثة فنادق من فئة 5 نجوم بالقرب منهم.
لطالما كانت مجموعة الحبتور رائدة في مجال التعليم، فهي تملك مدرستين عريقتين تقدّمان تعليماً فائق الجودة من الروضة الأولى حتى الصف الثانوي الأخير. مدرسة الإمارات الدولية بفرعَيها في جميرا وميدوز معتمدة عالمياً لتدريس منهاج البكالوريا الدولية (IB).
يواظب قسم النشر في المجموعة على إصدار منشورات ذات جودة، منها مجلة الشندغة التي تصدر دورياً باللغتَين الإنجليزية والعربية منذ عام 1993.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى